تجربتي في الاستيراد من تركيا :  الإستيراد من تركيا أصبح غاية وهدف عند كثير من التجار، حيث أن البضائع التركية يوجد عليها طلب كبير بالنسبة للمستهلكين، وخاصة في مجال الملابس والأجهزة الكهربائية، حيث أن البضائع التركية تتميز بجودتها العالية والتي تعتبر أرخص كثيرا من منتجات باقي الدول الأوربية والتي قد تكون على نفس المستوى.

تجربتي في الاستيراد من تركيا

كنت أحاول بدء مشروعي في بيع الملابس والمفروشات، ولكني وجدت أن الطلب كبير جدا على المنتجات التركية، وعندما كنت أشتريها من تجار أخرون يستوردونها كانت أسعارها غالية، ولم أكن أحقق منها ربح كثير، ففكرت في إستيرادها بنفسي وخاصة أن الطلب عليها كبير.

بدأت رحلة بحثي على النت عن شركات جيدة أو مصانع أستورد منها، وسألت العديد من الأشخاص الموثوقين، كما كنت أعرف بعض الأصدقاء العاملين في تركيا، فطلب منهم البحث عن مصانع وشركات جيدة للملابس والمفروشات، وبالفعل بعد بحث طويل توصلت لثلاث شركات، فتواصلت معهم، وعرفت منهم عروض البيع وأسعار كل منهم والخدمات التي من الممكن توفيرها، فطلبت من الثلاثة إرسال عينات، وعند وصولها وجدت شركة منهم كانت أسعارها ممتازة ولكن الخامة ليست جيدة، فقمت بإستبعادها.

وبعد أن قارنت جيدا بين العينات وأسعارها، توصلت للشركة الأفضل، وسافرت بنفسي لتوقيع العقد ودفع التكاليف، وكنت مصرة على إضافة بعض البنود التي تضمن لي حقي وأهمها وقت تسليم البضاعة، والتأكيد على أن نوعية البضاعة تكون نفس نوعية العينات وعلى نفس المستوى، وبعد إتمام الإجراءات، عدت لبلدي وإستلمت البضاعة في الوقت المتفق عليه، ولاقت رواج كبير جدا، فحققت ربح أكثر وها أنا ما زلت أتعامل مع هذه الشركة وأستورد منها أفضل البضائع.

تجربتي في الإستيراد من تركيا

تجربتي في الإستيراد من تركيا

إقرأ أيضا      

     جولي شيك وكيفية التسجيل في الموقع والشراء والتجارة والربح منه

نصائح قبل الإستيراد من تركيا

– عملية الإستيراد قد تكون أمر مكلف جدا إذا لم يكن عندك الخبرة الكافية في المجال، ولهذا يجب عليك قبل أن تستورد أن تدقق في كل خطواتك، وقبل أن تسلك أي طريق أو تأخذ أي خطوة تسأل جيدا عنها وتستفسر من كل الجهات المتاحة، حتى تستطيع أن توفر الكثير من نفقات الإستيراد.

– الأسواق العربية التي تبحث عن المنتجات التركية تبحث عنها نظرا لجودتها، وبالتالي حتى لو كان المنتج أغلى من المنتجات المحلية ولكن بجودة عالية سوف يوفر عليهم الكثير، وهذه نقطة يجب مراعاتها قبل الإستيراد، فيجب أن تتأكد من جودة المنتج وأنه على أعلى مستوى حتى يلاقي رواج وتستطيع بيعه.

– في البداية لا تستورد كمية كبيرة من المنتجات، بل إستودر كمية قليلة يمكنك بيعها في وقت قريب، فتأخذ وقتك في دراسة السوق جيدا ومتطلباته، وأيضا تحصل على سيولة مالية بسرعة تساعدك في الإستيراد مرة أخرى.

– إذا لم يكن عندك الخبرة الكافية في معرفة جودة المنتج، وإذا كان تم التلاعب به أو لا، هناك بعض الشركات المتخصصة في هذا الأمر والتي يمكنك الإستعانة بخبراتها لمعرفة مدى توافق المنتج مع المواصفات المطلوبة، ومن هذه الشركات شركة SGS .

– لابد من أن يكون لمنتج قد طبع عليه بلد المنشأ الخاص به، أي مكتوب عليه صنع في تركيا، وهذا لسببين، الأول حتى لا تضطر لدفع غرامة مالية في الجمارك، مما يتسبب في تكاليف ليس لها داعي، والثاني حتى يمكنك ترويج المنتج، فالمستهلك دائما يبحث عن دلالة تدل على بلد المنشأ.

– يجب أن تبحث كثيرا وتتأكد من الجهة التي سوف تستورد منها، وأنها موثوق منها وقانونية، ومن الممكن التأكد من الجهات الحكومية في تركيا.

نصائح قبل الإستيراد من تركيا

نصائح قبل الإستيراد من تركيا

إقرأ أيضا

      كابادوكيا مدينة الجمال والطبيعة في تركيا وجهة السياح العرب

خطوات الإستيراد من تركيا

– يجب أولا أن تحدد نوعية البضائع التي تريد إستيرادها.

– ثم يجب أن تقرر الشركة أو المصنع الذي تريد التعامل معه، وهذا الأمر سوف يأخذ بعض الوقت، فيمكنك البحث عن طريق النت عن الشركات والمصانع ذات السمعة الجيدة، ثم تراسل عدد من هذه الشركات وترى عروض كل منها.

– تقارن بين كل عرض وتختار العرض الأنسب لك من حيث جودة المنتج والسعر.

– ترسل للشركة صور من المنتج الذي تريده، وأيضا تحدد الكمية التي تريدها، لأنه مع زيادة الكمية قد يتم تخفيض السعر، وقبل الإتفاق على أي شئ تطلب من الشركة إرسال عينات لتفحصها جيدا لضمان جودة المنتج.

– قبل توقيع أي تعاقد، لابد من الحرص على وجود بعض البنود في العقد والتي تضمن لك حقك، ومنها أن الشركة ملزمة بإرسال بضائع بنفس جودة العينات، وإذا لم تفعل تتحمل هي العقوبات، وأنها ملزمة بتاريخ معين لشحن البضائع وأي تأخير يكلفها عقوبات مادية، كما يجب أن تحدد طريقة شحن البضائع التي تريدها، هل عن طريق البر أو البحر أو الجو.

– بالنسبة للدفع هناك العديد من الطرق للدفع، ولكن يفضل التسليم باليد لتفادي حدوث أي مشاكل، وإذا لم يمكنك السفر من الممكن عن طريق حوالات بنكية.

– ثم يمكنك عمل التعاقد والإستيراد بصورة قانونية وإستلام بضاعتك عند وصولها.