تجربتي مع الصلاة النارية ، التقرب إلى الله عز وجل بالعمل الصالح والدعاء والصلاة والاستغفار، خاصة إن كان يمر بضائقة مالية معينة أو مشكلة في حياته ويطلب من الله عز وجل ان يقف بجواره ويرشده إلى طريق الصواب، والصلاة النارية هي من أهم صيغ الأدعية التي يتقرب بها العبد إلى رب العالمين.

 تجربتي مع الصلاة النارية

فضل الالتزام بالصلاة النارية كبير جدا ومن لا يعرف صيغة الصلاة النارية فهي ((اللهم صل صلاة كاملة ، وسلم سلاما تاما على سيدنا محمد الذي تنحل به العقد ، وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج ، وتنال به الرغائب وحسن الخواتم ، ويستسقى الغمام بوجهه الكريم ، وعلى آله وصحبه في كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك ))

وقد قال عنها الإمام القرطبي رحمه الله تعالى من داوم على هذه الصلاة كل يوم إحدى وأربعين مرة أو مائة أو زيادة فرج الله همه وغمه وكشف كربه وضره ويسر أمره ونور سره على قدره وحسن حاله ووسع رزقه وفتح له أبواب الخيرات الزائدة ونفذت كلمته في الرئاسات وأمنه من حوادث الدهر وشر النكبات والفتن وألقيً له محبة في القلوب ولا يسأل الله شيئا” إلا أعطاه إياه ، ولا تحصل هذه الفائدة إلا بشرط المداومة عليها.

ومن أراد تحصيل أمر مهم عظيم أو دفع بلاء مقيم فليقرأ هذه الصلاة التفريجية  أو النارية وليتوسل بها إلي النبي صلى الله عليه وسلم أربعة آلاف وأربعمائة وأربعا” وأربعين مرة فإن الله تعالى يوفق مراده ومطلوبه على نيته.

تجربتي مع الصلاة النارية

تجربتي مع الصلاة الابراهيمية  ( التجربة الأولى )

تجربتي مع الصلاة الابراهيمية كنت أحرص دوما على ترديد وقراءة الصلاة الابراهيمية، حيث أنني كنت أسمع باستمرار عن فوائدها، وكذلك عن ضرورة ترديدها بشكل يومي، وخلال فترة من ازدياد المشكلات المادية والنفسية لدي، كنت قد قمت بالقراءة بشكل أكبر للصلاة الابراهيمية.

وكلما تذكرت الهموم والمشاكل المحيطة بي، كنت أقوم بترديد الصلاة الابراهيمية بشكل أكبر، حيث أنني فوجئت خلال فترة قصيرة، بحل كافة مشكلاتي، وزوال همومي إلى حد كبير، وأنا الأن لا أزال اواظب على تكرار قراءة الصلاة الابراهيمية بشكل يومي وبكثرة.

تجربتي مع الصلاة الابراهيمية ( التجربة الثانية )

تجربتي مع الصلاة الابراهيمية، كنت دائما ما أشعر بالضيق خلال اقبالي على المذاكرة والامتحانات، وكنت أشعر بأن شيء يدفعني إلى عدم القيام بذلك، ولكني كنت قد قمت بالتحدث مع أحد الشيوخ، حيث نصحني بكثرة الدعاء، والاستمرار على ترديد وقراءة الصلاة الابراهيمية بشكل يومي.

وبالفعل كنت قد قمت بالالتزام بقراءة عدد من الأدعية بشكل يومي، بالإضافة إلى ترديد الصلاة الابراهيمية حوالي ألف مرة يوميا، وما إن استطعت أن أزيد من ذلك كنت أفعل، والحمد لله زالت عني كل وساوس الشيطان، وقد تمكنت من اجتياز امتحاناتي بامتياز.

فضل وفوائد الصلاة الابراهيمية

هناك عدة فوائد لترديد وقراءة الصلاة الابراهيمية، والتي من بينها ما يلي.

1- تساعد على زوال الهموم والصبر على البلاء
2- تساهم في تيسير الأمور
3- تساهم في قضاء الحوائج وتعجيل الأمور
4- تساهم في خروج الشخص من دائرة للمشكلات والضيق إلى الفرج والرزق
5- أحد أسباب استجابة الدعاء
6- تساهم في تعطير وبركة المجالس وتطيبها
7- سببا في الثبات على الصراط المستقيم
8- سببا في المغفرة والرحمة من الله
9- سببا في هداية القلب وتطهير النفس
10- سببا في دخول الجنة بعد الممات
11- انشراح الصدر وزوال المصائب

معنى الصلاة الابراهيمية

1- في البداية اللهم صلى على محمد أي أنه طلب من الله يصلى على محمد، والصلاة هنا هي ثناء في الملأ الأعلى

2- على آل محمد الصلاة على أتباع ملة سيدنا محمد

3- كما صليت على ابراهيم وعلى آل إبراهيم أيضا الصلاة على النبي إبراهيم وأتباع ملته.

4- اللهم بارك على محمد وآل محمد طلب البركة من الله على النبي محمد وعلى أتباع ملته

صيغ الصلاة الابراهيمية

1- عن أبي هريرة رضي الله عنه، أنه قال: ” كانوا يسألون رسول الله كيف نُصلي عليك، فقال صلى الله عليه وسلم قولوا اللهم صل على محمد، وبارك على محمد كما صليت وباركت على آل إبراهيم، إنك حميد مجيد “.

2- الصيغة المشهورة ” اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد “.

3-روى البيهقي عن أبو مسعود الأنصاري قال أتانا رسول الله ونحن في مجلس سعد بن عبادة، فقال له بشير بن سعد: أمرنا الله تعالى أن نصلي عليك يا رسول الله، فكيف نصلي عليك قال فسكت رسول الله حتى تمنينا أنه لم يسأله، ثم قال رسول الله : ” قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد والسلام كما قد علمتم “.