حبوب مارفيلون والسمنة وهي واحدة من الحبوب التي يتم استخدامها لمنع الحمل كوسيلة فعالة بعد الولادة كما أنها من الوسائل رخيصة الثمن والتي تتناسب مع فترة الرضاعة، ولكن ما هي علاقة حبوب للسمنه وزيادة الوزن وهل عند استخدام الحبوب لفترة طويلة يؤدي ذلك إلى زيادة الوزن دوران تعرف الاجابه ذلك السؤال. 

حبوب مارفيلون والسمنة

من المعروف أن لكل دواء يتم تناوله بعد الآثار الجانبية له وعند تناول حبوب منع الحمل مارفيلون  والتي يوجد بها نسبة كبيرة من مادة الاستروجين وهي التي تؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم مسببة السمنة وزيادة الوزن. 

فإذا قمت بتناول الحبوب التي تحتوي على ٥٠ مللجرام من حبوب مارفيلون او اكثر، اما اذا كنت تتناول الحبوب التي تحتوي على ٢٠ مللجرام من الاستروجين لا تتسبب في احتباس المياه في الجسم وبالتالي لا يؤدي الى زيادة الوزن والسمنة، وبالتالي فإن الحبوب تختلف في تأثيرها من سيدة الى اخرى على حسب الجرعة التي يتم تناولها. 

كما أن الجرعات العالية من الحبوب تعمل على زيادة الوزن بشكل مؤقت خلال فترة تناول الحبوب وتختفي بعدها بعد شهرين الى ثلاث شهور من التوقف عن تناول الحبوب. 

حبوب منع الحمل ريفلون

كيفية تناول حبوب مارفيلون 

حبوب مارفيلون هي حبوب يتم استخدامها لمنع الحمل فكل قرص من ترك الحبوب يحتوي على نفس الجرعة من الهرمونات التي تحتاج الى ذلك، يتم تناول حبة واحدة في اليوم ويستمر على تناولها لمدة 21 يوم ثم بعد ذلك يتم اخذ راحه 7 ايام فقط من اخذ حبوب منع الحمل، خلال تلك السبعة أيام ينخفض مستوى الهرمون الأمر الذي يؤدي الى حدوث نزيف مشابه لفترة الحيض العادية التي تحدث عادة، بعدها يتم البدء في تناول شريط جديد بعد فترة السبع ايام الراحه التي تم أخذها حتى وان كان الدم لا يزال ينزل. 

تأتي الأقراص في الشريط يحتوي على تقويم السبع أيام التي يتم تناول الحبوب بها حتى تساعدك في عملية التذكر في تناول تلك الحبوب لمنع الحمل في كل يوم ولمدة ثلاثة أسابيع وبعدها الاسبوع الراحة الذي يتم أخذه، بتلك الطريقة تكون محمي ضد الحمل اذا تم تناول الحبوب بشكل منتظم صحيح. 

متى يجب البدء في تناول حبوب مارفيلون 

يمكن أن تبدأ في تناول حبوب منع الحمل في اخر يوم للدورة الشهرية اذا تم التاكد من انك لست حامل، ولكن عليك ان تقومي بانتظام ولكن عليك ان تعلمي انك غير محمية من الحمل. 

يجب أن تقومي بتناول الحبوب في نفس الوقت من كل يوم، ولكن ان نسيتي اخذ حباية منه او ان قمتي في البدء بأخذ الشريط الجديد في وقت متأخر، فيجب عليك تناول الحبة فور تذكرها، والاستمرار في تناولها في نفس الميعاد الجديد، وستكون محمية من الحمل. 

حبوب مارفيلون والرضاعة الطبيعية 

يتم استخدام الحبوب لمنع الحمل، ولا يتم استخدامها أثناء الحمل، كما أن الهرمونات التي توجد في الحبوب من الممكن ان تكون سبب في الحد من إنتاج الحليب في الثدي، ولذلك فإنه يفضل عدم تناول السيدات من الحبوب أثناء فترة الرضاعة حتى تقومي بالفطام، أو بعد الرضاعة الطبيعية بستة اشهر على الاقل. 

الاثار الجانبية لحبوب مارفيلون 

*الشعور بالغثيان والقيء. 

* الصداع النصفي. 

* تضخم الثدي. 

* زيادة في الوزن وتغير حجم الجسم. 

* احتباس الماء في أنسجة الجسم. 

* ارتفاع في ضغط الدم. 

* من الممكن أن يحدث بعض الجلطات الدموية.