كم نسبة هرمون الحمل الضعيف ؟ عند حدوث حمل يبدأ جسم المرأة بإنتاج هرمون الحمل (hgc) ، الذي يعزز قدرة المبيضين ، على إنتاج مستويات مرتفعة من هرمون البروجسترون ، وهرمون الأستروجين ، لتثبيت الحمل .

طرق قياس معدل هرمون الحمل

طرق قياس هرمون الحمل يتطلب تحليل دم ، ويتطلب نوعين وهما :

– تحليل الدم لهرمون الحمل الضعيف ، تحليل الحمل النوعي ، وتحليل الحمل الرقمي .

– تحليل الحمل النوعي ، يكشف عن وجود هرمون الحمل بنتيجة إيجابية أو سلبية .

– التحليل الرقمي ، يقيس نسبة هرمون الحمل في الدم بالأرقام بشكل دقيق .

نسبة هرمون الحمل الضعيف

بعد إجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من وجود هرمون الحمل يتساءل النساء هل هذا الحمل ضعيف أم طبيعي ، الذي يوضح ذلك هو التحليل الرقمي كلما زاد كل يومين أو ثلاث فيكون هذا الحمل طبيعي ، ويمكن ينزل هذا الحمل خلال تدفق الدورة الشهرية ، وفي نفس الوقت يمكن أن يتبقى ويعيش .

طرق قياس معدل هرمون الحمل

طرق قياس معدل هرمون الحمل

إقرأ أيضا      

 اعراض الحمل قبل الدورة باسبوع عن تجربة

أعراض الحمل الضعيف

– مغص حاد وشديد أسفل منطقة البطن ، والظهر .

– وجود بعض نقط دماء أو وجود إفرازات مختلطة بالدماء ، وتلاحظ من فترة إلى أخرى .

– الإرهاق الشديد .

– ضيق في التنفس .

– الشعور بتعب شديد في الجسم كله ، وعدم القدرة على أي عمل حتى لو كان بسيطا .

أسباب حدوث الحمل الضعيف

– من أبرز أسباب الحمل الضعيف وجود تكيسات على المبايض .

– تتعلق هذه المشكلة أحيانا للمشاكل الوراثية ،ومن أبرزها عيوب وراثية تصيب الكروموسومات ، التي تؤدي إلى اختناق البويضة ، ويحدث الإجهاض .

– ارتفاع ضغط الدم يتسبب في حدوث إجهاض .

– إذا خضعت لإجهاض من قبل ، يعمل على الحمل الثاني ضعيف أيضا .

– تقدم سن المرأة في العمر .

– الإصابة بالأنيميا الحادة ، وفقر الدم .

– الإصابة من مرض السكر .

– إذا كانت نسبة المناعة لديك ضعيفة يجعل الجسم أكثر عرضة للخطر، وقد يهاجم نفسه ، وبالتالي يحدث الإجهاض .

– تعرض الرحم أو المهبل بإصابة ميكروبية ، قد تزداد هذه المشكلة سوءا إذا تم إهمالها ، فتتسبب في النزيف ، والإجهاض الفوري .

– نقص هرمون البروجيسترون ، الذي يسبب ضعف في بطانة الرحم ، وبالتالي عدم قدرته على تحمل الحمل ، ويحدث الإجهاض .

– ضيق في عنق الرحم ، يتسبب في سقوط البويضة ، ويحدث الإجهاض على الفور .

– إذا كان في الرحم عيوب مكتسبة في شكل الرحم ومنها ( الحاجز الرحمي ، التصاقات في الرحم ، أورام بطانة الرحم ) .

– إذا كان هرمون الحمل ضعيفا جدا تغلق الشرايين التي توصل غذاء للجنين ، فتسبب ضعف البويضة ، وبالتالي يحدث إجهاض فورا .

– وجود أجسام مناعية في جسم المرأة ، فتعمل على مهاجمة المادة الوراثية للجنين ، أو الأم ، مما يؤدي إلى الإجهاض .

– تتعلق هذه المشكلة أحيانا في زواج الأقارب ، حيث تنتقل كل المشاكل الوراثية للجنين ، ويحدث الإجهاض .

أسباب حدوث الحمل الضعيف

أسباب حدوث الحمل الضعيف

إقرأ أيضا    

   هرمون البروجسترون ودوره في حدوث الحمل واسباب تناقصه

كيفية المحافظة على استمرار الحمل الضعيف

يجب على السيدة الحامل التوجه للطبيب المختص عند شعورها بوجود حمل لكي تتجنب حدوث نزول الحمل ، وقد يوصف لكي الطبيب ما يعرف بأدوية مثبتات الحمل ، ويجب عليها بعض التعليمات التالية للمحافظة على هذا الحمل .

– إتباع تعليمات الطبيب بدقة وعدم أخذ أي أدوية من تلقاء نفسك .

– تجنب على قدر الإمكان الأمراض المعدية .

– الابتعاد عن أي مجهود شاق ، وعدم حمل أي أشياء ثقيلة .

– تناول الطعام الصحي ، والابتعاد عن التدخين .

– تجنب المشروبات ( الغازية ، والكحولية ، ) .

– تجنب أي مشروبات تساعد على نزول الدورة الشهرية مثل ( الزنجبيل ، والقرفة ، والحلبة ، والريحان ،) هذه المشروبات تسبب الإجهاض .

– يجب تناول أقراص الفيتامين ،  والكالسيوم وحمض الفوليك الذي وصفها لكي الطبيب .

– عدم التوتر النفسي ، ويجب عليك ، أولا الراحة النفسية .

كيفية المحافظة على استمرار الحمل الضعيف

كيفية المحافظة على استمرار الحمل الضعيف

إقرأ أيضا    

   علامات الحمل الاكيده قبل الدوره بثلاث ايام

نسبة هرمون الحمل الطبيعي

ترتفع نسبة هرمون الحمل ، وتتضاعف هذه النسبة بشكل طبيعي كل يومين ، أو ثلاث أيام ، وفي الشهرين الثاني ، والثالث من الحمل ، يرتفع الهرمون ، ارتفاعا كبيرا.

تصل نسبة هرمون الحمل في الدم إلى 100 ملليتر وحدة دولية ، وتتضاعف النسبة كل 48 ساعة حتى تصل إلى 120 ملليتر وحدة دولية ، ثم تتضاعف النسبة كل ثلاث أيام ، أو 72ساعة ، حتى تصل إلى 600 ملليتر وحدة دولية ، ثم تتضاعف كل 4 أيام ليصل الهرمون إلى أعلى مستواه وتكون النسبة من 5000ملليتر وحدة دولية ، إلى 10000 ملليتر وحدة دولية ، بعد ذالك تبدأ في التناقص ، للتهيئة للولادة .

تنخفض نسبة هرمون الحمل عند توقع حدوث إجهاض ، وإذا كان هرمون الحمل أخذ وقت طويلا لكي يتضاعف ، أو يكون مستواه أقل من المستوى الطبيعي ، هذا يدل على وجود الحمل خارج الرحم .

بقلم \ دعاء إبراهيم